هزيمة “مفاجئة” للوداد أمام حسنية أكادير بمراكش

مني نادي الوداد الرياضي البيضاوي، بهزيمة “مفاجئة” أمام نادي حسنية أكادير، بهدفين مقابل هدف وحيد، في المباراة التي انتهت قبل قليل والتي أجريت بالملعب الكبير لمدينة مراكش في ظل اغلاق ملعب محمد الخامس الموقوف بسبب أحداث “السبت الأسود”.
تقدم نادي الوداد البيضاوي، بهدف وقعه الظهير الأيمن عبد اللطيف نصير، بعد تمريرة من اللاعب السابق لغزالة سوس، إسماعيل الحداد، في الدقيقة 7.
إلا أن الحسنية استطاعت تحقيق التعادل، عن طريق المهاجم زومانا كوني، في الدقيقة 36، لينتهي الشوط الأول، بالتعادل الإيجابي بين الناديين.
وفي الشوط الثاني، تبادل الناديان الفرص، وفي هجمة مرتدة، استطاع المدافع جلال الداودي، تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 63.
وفي الدقيقة 82، احتسب الحكم عبد الرحيم اليعقوبي، ضربة جزاء، أضاعها اللاعب صلاح الدين السعيدي.
.لينتصر نادي حسنية أكادير بهدفين مقابل هدف وحيد لنادي الوداد البيضاوي، وبهذه الهزيمة، والتي تعتبر ثاني هزيمة، للنادي الأحمر، بعد الهزيمة أمام نادي اتحاد الفتح الرباطي، ظل متشبتا بالصدارة برصيد 41 نقطة، بينما اصبح ممثل منطقة سوس، يحتل المرتبة السادسة برصيد 33 نقطة.