رفض محمود وادي اللاعب الفلسطيني في نادي المصري البورسعيدي الاحتفال بالهدف الذي سجله في مرمى اتحاد الجزائر أمس الأحد في إطار إياب الدور ربع نهائي لكأس الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم.

ورفع وادي البالغ من العمر 23 عاما يديه للجماهير مقدما اعتذاره عن تسجيل هدف في شباك فريقهم المفضل، في مشهد أثار مواقع التواصل الاجتماعي، إذ لم يسبق لوادي أن لعب مع الفريق الجزائري من قبل كي يقدم اعتذاره، لكن حبّه للشعب الجزائري كلاعب فلسطيني دفعه لتقديم الاعتذار، وهو التفسير الذي اتفق عليه أغلب مرتادي صفحات التواصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. هذه هي الإجراءات التي قامت بها وزارة الشؤون الخارجية المغربية لتسهيل حضور الجمهور لـ “كان 2019” بمصر

أفاد بلاغ صادر عن بلاغ عن وزارة الشؤون الخارجية و التعاون الدولي، أنه في إطار مشاركة المنت…