بطولة ويمبلدون.. فيدرر ينزل عن عرشه ونادال يضرب موعدا ناريا مع ديوكوفيتش

أهدر السويسري روجيه فيدرر فرصة احراز لقبه التاسع في بطولة ويمبلدون الانجليزية في كرة المضرب، بعد خروجه المثير من ربع النهائي أمام الجنوب افريقي كيفن اندرسون، فيما ضرب الاسباني رافايل نادال موعدا ناريا مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش بعد مواجهة نارية مع الارجنتيني خوان مارتن دل بوترو.

وبرغم تقدمه بمجموعتين وكرة لحسم المباراة، خرج حامل اللقب فيدرر (36 عاما) من ربع نهائي ثالث البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، بعد مباراة ماراثونية ضد اندرسون 2-6 و6-7 (5-7) و7-5 و6-4 و13-11.

وقضى اندرسون المصنف ثامنا والذي خاض اول ربع نهائي له في ويمبلدون، على آمال فيدرر (36 عاما)، الساعي لتعزيز رقمه القياسي وإحراز لقب البطولة الانكليزية للمرة التاسعة (والـ 21 في البطولات الكبرى)، في مباراة مرهقة استمرت 4 ساعات و13 دقيقة.

وأكد فيدرر أنه يعول للعودة “العام المقبل” لخوض منافسات البطولة “لقب لعب (اندرسون) جيدا جدا، لكن اعتقد اني لم اضغط عليه بما فيه الكفاية. لهذا السبب لا استحق الفوز”.

وعما إذا تفاجأ من تفوق اندرسون من عمق الملعب اضاف “لا لم اتفاجأ. لقد شاهدت كيفن يلعب جيدا من عمق الملعب. لم أكن مرتاحا في هذا المضمار. لم اتمكن من فرض اللعب في المبادلات. خصوصا بعد المجموعة الثالثة”.

وعن الوقت الذي يحتاجه لهضم هذه الخسارة، اضاف فيدرر الذي كان يخوض ربع النهائي في احدى البطولات الكبرى للمرة 53 في مسيرته “ليست لدي اي فكرة. قد يستغرق الامر بعض الوقت او احتاج ربما الى نصف ساعة. بالطبع الهدف هو العودة العام المقبل.. لقد حققت عملا جيدا هنا في السنوات الاخيرة، لكني خائب الامل الان”.

وجاء فوز العملاق اندرسون (2,03 م) مفاجئا خصوصا وانه لم يحرز ضده اية مجموعة في أربع مواجهات، لكنها المرة الاولى يتواجهان في بطولة كبرى او على ارض عشبية التي يرتاح اليها صاحب الارسالات الساحقة.

تابع اندرسون تقدمه وحسم المجموعة الرابعة 6-4، امام السويسري ا

وقال اندرسون الذي اصبح اول جنوب افريقي يبلغ نصف النهائي في ويمبلدون منذ كيفن كورين في 1983 “بعد تخلفي بمجموعتين حاولت تقديم كل ما لدي. الفوز على روجيه فيدرر في ويمبلدون ساتذكره دوما، خصوصا في مباراة متقاربة المستوى”. وتابع “قلت لنفسي ان اليوم سيكون يومي”.

ويلتقي اندرسون (32 عاما)، وصيف فلاشينغ ميدوز 2017، الاميركي جون ايسنر التاسع الذي اقصى الكندي راونيتش الثالث عشر ووصيف 2016 باربع مجموعات 6-7 (5-7) و7-6 (9-7) و6-4 و6-3.

وهذه اول مرة يبلغ فيها ايسنر (33 عاما) نصف نهائي احدى البطولات الاربع الكبرى في 41 مشاركة له. ويتقدم ايسنر 8-3 على اندرسون في المواجهات المباشرة.

وبلغ الاسباني رافايل نادال المصنف ثانيا نصف النهائي، بعد فوزه بشق النفس على الارجنتيني خوان مارتن دل بوترو 7-5 و6-7 (7-9) و4-6 و6-4 و6-4. وضرب نادال (32 عاما) المتوج بـ 17 لقبا في البطولات الاربع الكبرى، موعدا في نصف النهائي مع غريمه الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي تخطى الياباني كي نيشيكوري باربع ممجوعات. ويسعى نادال، المصنف اول عالميا، الى لقبه الثالث في ويمبلدون بعد 2008 و2010.

وبعد 4 ساعات و48 دقيقة من مواجهة دل بوترو (1,98 م) الرابع عالميا، بلغ نادال نصف النهائي السادس في ويمبلدون والـ28 في البطولات الكبرى. ويتقدم ديوكوفيتش في المواجهات المباشرة مع نادال 26-25.

وقال نادال بعد الفوز “اعتقد انها كانت نوعية رائعة من كرة المضرب، وشهدت المجموعة الاخيرة نقاطا مذهلة”.

وتابع “اعتذر من خوان مارتن، هو خصم ولاعب رائع. بطريقة ما يستحق الفوز ايضا”.

وشاهد جمهور الملعب الرئيس اجمل مباراة في النسخة الحالية، وفي الوقت عينه كانوا يتابعون معركة رياضية اخرى على هواتفهم الذكية بين انكلترا وكرواتيا في نصف نهائي مونديال روسيا 2018 في كرة القدم.

خصم نادال سيكون ديوكوفيتش حامل اللقب ثلاث مرات، الذي بلغ نصف النهائي للمرة الثامنة في مسيرته، بفوزه على الياباني كي نيشيكوري 6-3 و3-6 و6-2 و6-2.

وسيخوض ديوكوفيتش (31 عاما)، المصنف اول عالميا سابقا و12 في البطولة الحالية، نصف النهائي الـ32 في البطولات الكبرى والاول له منذ رولان غاروس 2016.

وتفوق ديوكوفيتش، حامل لقب 12 بطولة كبرى، برغم تلقيه انذارين واتهامه حكم المباراة كارلوس راموس بـ”الكيل بمكيالين”. وعلق ديوكوفيتش على الانذارين “أعتقد ان الانذار الاول لم يكن ضروريا”.

وتابع اللاعب الذي رمى مضربه على أرض الملعب قبل تلقي الانذار الثاني لتأخره في ضرب الارسال في المجموعة الرابعة “لم يتأذى العشب. كي قام بالشيء عينه في المجموعة الرابعة ولم يتلق اي انذار. قال الحكم انه لم ير شيئا”.

وبرغم غضبه، فاز ديوكوفيتش في 10 من الاشواط الـ12 الاخيرة من مباراته.

وتابع ديوكوفيتش المتوج في ويمبلدون أعوام 2011 و2014 و2015 “من الرائع ان تعود الى المربع الاخير في بطولة كبرى. تحسن مستواي في الاسابيع الاخيرة. اصل الى القمة في الوقت المناسب”.

بدوره، كان نيشيكوري، المصنف 24 في الدورة، يخوض ربع النهائي الاول له في ملاعب عموم انكلترا، ويأمل في ان يصبح اول ياباني يبلغ نصف النهائي منذ 85 عاما. وخاض نيشيكوري المواجهة بعد فوزه مرتين فقط في 15 مواجهة ضد ديوكوفيتش.