كاميرات مراقبة تطيح بأمنيين وجمركيين بميناء طنجة

أطاحت كاميرات المراقبة بأمنيين وجمركيين يعملون بميناء طنجة المدينة، حين كشفت عن عدم تفتيشهم لسيارة خفيفة بواسطة جهاز السكانير، بعدما عبرت بسلام في اتجاه ميناء طريفة، قبل أن يكشف الأمن الإسباني عن شحنة المخدرات التي كانت تحملها.

وأضافت جريدة “الأحداث المغربية” في عدد الغد الأربعاء، أن هذه العملية التي شهدها ميناء طنجة المدينة، يوم السبت الماضي، حين عبرت سيارة على متنها ثلاثة أشخاص المحطة البحرية، وتمكنت من تجاور نقطة المراقبة لتبحر على ظهر باخرة سريعة تربط ميناء طنجة بميناء طريفة الإسباني، دون أن تثير أي انتباه، قبل أن يتم إشعار المصالح الأمنية المغربية بعثور الحرس المدني الإسباني على شحنة من المخدرات يصل وزنها 236 كلغ، كانت مخبأة بالسيارة المذكورة عند إخضاعها للتفتيش بعد وصولها إلى ميناء طريفة.