ثلاث أفواج لمسلك الإدارة التربوية يُضربون ويحتجون غدا أمام الوزارة

الأول

بدعم من ست نقابات تعليمية الأكثر تمثيلية، قرر متدربو هذه السنة (1000) وخريجو السنتين الماضيتين(520) من المراكز الجهوية للتربية و التكوين فئة مسلك أطر الإدارة التربوية، خوض إضراب وطني و تنظيم وقفة احتجاجية أمام وزارة التربية الوطنية يوم الأربعاء 28 دجنبر الجاري. وذلك من أجل المطالبة بإيجاد حل عاجل لملفهم الذي عمر ثلاث سنوات في دواليب الوزارة.

وحسب البيان الذي أصدره تنسيق نقابي لمسلك الإدارة التربوية يتوفر “الأول” على نسيخة منه فإن الأفواج الثلاث لمسلك الإدارة التربوية يؤكدون على استعجالية ملفهم المطلبي وفي مقدمته القوانين المنظمة للمسلك و”الإطار”، كما عبر التنسيق النقابي عن استنكاره لما وصفه بالتماطل والتسويف الذي يتعامل به المسؤولون بالوزارة مع مطالبهم التي أكدوا على عدالتها ومشروعيتها. وحسب ذات البيان فإن هذه الفئة تؤكد عزمها الاستمرار في النضال حتى تحقيق جميع مطالبهم.