نقابة الإسلاميين تطالب بلمختار بلقاء عاجل لمعالجة مشاكل مسلك الإدارة التربوية

وجه الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم عبد الإله دحمان أمس رسالة إلى وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار يدعوه فيها إلى عقد لقاء عاجل مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية حول ملف مسلك أطر الإدارة التربوية لإنقاذ السنة التكوينية الحالية من الفشل. وحسب الرسالة الموجهة إلى بلمختار التي يتوفر عليها “الأول ” فإن دحمان عبر عن تذمره الشديد من كيفية التعاطي مع ملف خريجي و متدربي مسلك الإدارة التربوية والدعم الإداري و الاجتماعي رغم الوعود و التطمينات التي تم تقديمها من طرف الوزارة في السابق. وقال الكاتب العام لنقابة الإسلاميين إن نقابته تُتابع بقلق شديد الاحتجاجات الجارية حاليا بعدد من المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين التي بلغت حد مقاطعة التكوينات بشقيها النظري و العملي وكذا دخولهم في اعتصامات بسبب استمرار الضبابية وعدم وضوح الرؤية في هذا المسلك الجديد. كما سجلت رسالة دحمان إلى بلمختار تذمر خريجي الفوج الأول من تبعات التدبير الارتجالي لهذا المسلك الذي تحفظت نقابته على طريقة إخراجه . وحذر دحمان وزير التربية الوطنية من استمرار الوزارة في اتخاذ مبادرات دون الرجوع إلى الشركاء الاجتماعيين لتعميق النقاش حولها وتمحيصها قبل إخراجها إلى حيز الوجود تفاديا لمزيد من حالات التذمر و الاحتقان في صفو نساء ورجال التعليم .

IMG-20160524-WA0009

بدون تعليقات

اترك رد