مع اقتراب رمضان.. حجز 3 أطنان و نصف من التمور الفاسدة في سيدي بنور

رضوان الحسني

في عملية استباقية قامت لجنة إقليمية خاصة بمراقبة سلامة المواد الغذائية بمدينة سيدي بنور بحجز أزيد من 3 أطنان ونصف من التمور والمواد الغذائية الفاسدة التي كانت مخزنة بعدد من المحلات التجارية بالمدينة، في انتظار ترويجها في أسواق الاستهلاك خلال شهر رمضان المبارك. وعلم “الأول” من مصدر في لجنة المراقبة أن اكتشاف هذه الكميات الكبيرة من التمور الفاسدة جاء في إطار حملة عادية تقوم بها اللجنة من أجل مراقبة السلامة الصحية للمواد الغذائية بالإقليم، وهي اللجان التي أكد أنها تكثف من حملاتها قبل و خلال شهر رمضان الذي يعرف ترويج مجموعة من المواد الغذائية بكميات كبيرة وخاصة المعلبات و المواد المخزنة”المصبرات”. وقال ذات المصدر إن اللجنة قامت بتحرير محاضر معاينة و ضبط في حق كل من تم حجز هذه المواد بحوزتهم وسيتم وضعها أمام الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حق المعنيين. وأضاف نفس المصدر أن اللجان المختصة المكلفة بمراقبة السلامة الصحية لمواد الغذائية مستمرة في عملها بالمنطقة وعازمة على عدم التساهل مع المتلاعبين بصحة المواطنين وسلامتهم.