الدار البيضاء تغرق في الأزبال بسبب إضراب عمال النظافة

وفاء بلوى*

تعيش شوارع البيضاء منذ يوم أمس الخميس، على وقع تراكم الأزبال، على إثر إضراب يخوضه عمال النظافة بالمدينة، منذ أمس الخميس إلى حدود منتصف ليلة اليوم الجمعة قابل للتمديد.

وفي هذا الصدد، عرف شارع محمد الخامس، وعدد من الشوارع الرئيسية للمدينة، تراكم الأزبال وسط استياء كبير من قبل البيضاويين. ويأتي الإضراب الذي يخوضه عمال النظافة بالبيضاء بالموازاة مع وقفات احتجاجية، كانت آخرها وقفة صباح اليوم الجمعة، بمنطقة درب السلطان، التي نظمتها نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، قطاع عمال النظافة، جراء عدم تجاوب مجلس المدينة مع مطالبهم، المتمثلة في الزيادة في الأجور وتسوية وضعيتهم، وكذا توفير ظروف اشتغال تراعي معايير السلامة، فضلا عن تغطية مصاريف الملفات الطبية للعمال.

وعلم موقع “الأول” أن عمال النظافة المضربين ينتظرون ما سيسفر عنه إجتماع فتح الأظرفة، الخاص بطلبات الشركات المتخصصة في النظافة وجمع الأزبال، الذي سيشرف عليه مكتب مجلس مدينة الدار البيضاء، بعد زوال اليوم الجمعة، ليقرروا بعدها وقف الإضراب أو تمديده.

*صحافية متدربة