مصيبة.. مصلّون يفضحون حيلة متسوّل يغطي وجهه وذراعه بالضمادات بهوارة

كشف عدد من المصلين مباشرة بعد أداء صلاة الجمعة أمس، بمسجد دوار “إداوكليد” ضواحي مدينة اولاد تايمة، متسولا قام بلف ضمادات على رأسه ويده، خدعته لاستمالة قلوب المصلين، بواسطة التظاهر وكأنه أصيب بحروق في أنحاء مختلفة من جسده.

وأصر عدد من مرتادي المسجد حسب شريط فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، مساء أمس الجمعة، على سحب الضمادة التي لفها بشكل غريب على رأسه ووجهه وأخرى على يده.

واكتفى الشخص المحترف للتسول بالاستسلام لقدره بعد انكشاف أمره، وأخذ في التوسل لفاضحيه لعدم إبلاغ السلطات عنه، مما جعل بعض المصلين يرأفون لحاله ويسمحون له بالانصراف، تحت استهجان الحاضرين لظاهرة التسول التي أصبحت تعتمد على النصب والاحتيال.