تفاصيل “معركة” 38 يوما من الإضراب عن الطعام لستة طلبة ونتائج الحوار معهم

بعد أن استمر الحوار الذي جمع ممثلين عن رئاسة جامعة سيدي محمد بن عبد الله، وستة طلبة يخوضون إضراب عن الطعام  وصل إلى اليوم 38، بجامعة ظهر المهراز فاس، إلى حدود الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس، أكد مصدر مطلع لـ”الأول” أن ممثلي الجامعة تعهدوا بتنفيذ 80 في المائة من المطالب البيداغوجية أساسا التي يطالب بها الطلبة المضربون عن الطعام، في انتظار بلاغ مكتوب من مجلس الجامعة، يفصل في الموضوع.

وكان حوار آخر قد جمع صباح أمس الأربعاء، كل من ممثلي عن شركة النقل “باس سيتي”، ومدراء الأحياء الجامعية، من جهة، وممثلين عن الطلبة، ومن المنتظر أن يتم الإعلان من قبل شركة “باس سيتي”  عن استجابتها لأهم مطالب الطلبة المتعلقة بالنقل.

ومن جهة أخرى  كشفت مصادرنا أن الطلبة المضربون دخلوا في مرحلة حرجة صحيا حيث تم نقل بعضهم لأكثر من مرة إلى المستشفى، آخر حالة كانت صباح اليوم الخميس، كما أن الطلبة المضربون مستعدون إلى التجاوب الإجابي مع مخرجات الحوار لرفع الإضراب عن الطعام بشرط أن يتم الإعلان عن ذلك في بلاغات وبيانات مكتوبة تكون بمثابة تعاقدات لتنفيذ الوعود التي تلقوها من الأطراف الأخرى المعنية بالحوار.

ويطالب الطلبة المضربون وباقي الطلبة، بتوفير النقل والخطوط الكافية للطلبة، فتح المطعم الجامعي وتوفير السكن الجامعي للجميع، وضد مظاهر خوصصة التعليم، بالإضافة إلى تأجيل الامتحانات.