بلافريج يسائل لفتيت عن تجاوزات السلطة في حق ساكنة أراضي “الكيش”

وجه عمر بلافريج، نائب برلماني عن فدرالية اليسار الديمقراطي، سؤالا كتابيا إلى عبد الوافي الفتيت وزير الداخلية، يسأله عن التدابير والإجراءات التي تعتزم وزارة الداخلية القيام بها بخصوص معاناة ساكنة “دوار ولاد دليم”، بحي الرياض بالرباط.
وقال بلافريج في سؤاله الكتابي “تعيش ساكنة دوار ولاد دليم على إيقاع التدخل المتكرر للسلطات العمومية بالقوة، من أجل إفراغهم من الخيام التي يقطنونها منذ ست سنوات احتجاجا على انتزاع أراضيهم وعدم تعويضهم بما سبق الالتزام به”.
وأضاف بلافريج في سؤاله “ساكنة الدوار تعيش في ظل أوضاع كارثية ومزرية بسبب الحرمان من أبسط حقوق العيش الكريم التزود بالماء الصالح للشرب والكهرباء”.
وختم بلافريج مراسلته إلى وزير الداخلية “نسائلكم السيد تلوزير عن الإجراءات التي تعتزمون القيام بها من أجل حل هعذا المشكل؟”.
ويذكر أنه تعيش هذه الأيام ساكنة دوار “ولاد ديلم” تدخلات متكررة لرجال السلطة، لإفراغهم من المعتصم الذي يخوضوه لسنوات، وكانت السلطات قد تدخلت لإفراغ العائلات، واعتقلت السلطات فجر أول أمس الثلاثاء 5 نساء و3 رجال، على خلفية التدخل الأمني، وقامت بإطلاق سراحهم مساءا، كما قامت السلطات بإتلاف الخيم التي كان تقيم فيها أربع عائلات من المعتصمين أمام الأرض التي فُوِّتَتْ إلى شركة تهيئة الرياض بدرهم رمزي، وبدون أن تجد حلا للسكان الأصليين للمنطقة.