إلقاء القبض على سلفي حراك الريف من داخل قاعة المحكمة

أمر قاضي محكمة مكافحة الإرهاب بسلا، بإلقاء القبض على المرتضى إعمراشا، أحد أبرز نشطاء حراك الريف المعروف بشكله السلفي وفكره التحرري، من داخل قاعة المحكمة، بعد الحكم وهو في حالة سراح عليه بخمس سنوات سجنا نافذة.

وكانت المحكمة قد وجهت لإعمراشا تهم تحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية، والإشادة بأفعال تكون جرائم إرهابية، والإشادة بتنظيم إرهابي، وذلك بناءا على تدوينتين المحكمة أن إعمراشا أشاذ فيهما بمقتل السفير الروسي في بتركيا.

وكان إعمراشا قد استفاد من إطلاق سراحه عقب وفاة والده في عز حراك الريف.