شباط يدخل القاعة يدا في يد مع نزار واللجن أنهت تقاريرها وانتخاب الأمين العام غدا

دخل حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال المنتهية ولايته والمرشح لولاية ثانية، وهو يضع يده في يد منافسه على نفس المنصب نزار البركة، إلى القاعة الكبرى حيث تعقد الجلسة العامة لمؤتمر حزب الاستقلال السابع عشر، وقد وقف المؤتمرون الذين كانوا يتواجدون في القاعة في تلك اللحظة والذين لم يتجاوز عددهم بضعة مئات، لتحيتهم بواسطة نشيد الحزب، في حين قام عبد القادر الكيحل بالتعليق على الحدث عبر مكبر الصوت، حيث حيا المرشحين، واعتبر سلوك شباط والبركة “.. هدية للاستقلاليين والاستقلاليات ودليل على وحدة الحزب”.

من جهة أخرى، أنهت كل اللجن تقريبا أشغالها باستثناء اللجنة الاقتصادية التي يرأسها كريم غلاب، والتي يتوقع أن تنهي أشغالها في أي لحظة.

كما علم “الأول” أنه من المتوقع أن تنتهي اشغال المؤتمر اليوم، عبر المصادقة على تقارير اللجن والبيان الختامي للمؤتمر، ليعقد المجلس الوطني للحزب أول دورة له صباح الغد من أجل انتخاب الامين العام الجديد للحزب، واللجنة التنفيذية الجديدة، ويسدل بذلك المؤتمر ستاره الأخير.