شباط: “أنا شهّدت.. سأموت.. وخص الدولة تبقى تعيّن الأمناء العامين للأحزاب”

قال حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، إنه لا يحمل ما يحدث داخل حزب لاستقلال ونقابته لأي قيادي في الحزب أو النقابة بل للمخزن. متسائلا كيف يقول هؤلاء، في إشارة إلى معارضيه في اللجنة التنفيذية، إن شباط استفرد بالقرارات، معلقا: أين كانوا، ألم يكونوا يصوتون بالإجماع على القرارات التي كنت أتخذها، بل وينوهون بأداء الأمين العام. مضيفا أن ما حدث في حزب الاستقلال خلال ولاية شباط لم يتحقق طيلة 60 سنة.

وقال شباط إنه مازال يتلقى الضغوطات لكي لا يترشح للأمانة العامة،  لولاية ثانية، مضيفا: “يلا بقينا بحال هكذا. خص الدولة تبقى تعين الأمناء العامين بلا انتخابات”.

وأضاف شباط، “راني شهدت. قلت لاإله الا الله محمد رسول الله، وغنموت بشكل طبيعي لكن حزب الاستقلال، لا يمكن أن يموت..”.