معتقلو حراك الريف يضعون محاميهم في مأزق.. بعضهم شهد ضد بعض

علم موقع “الأول” من مصدر جد مطلع أن هيئة الدفاع عن معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء ستجد نفسها في حرج كبير، بسبب حالة التنافي في دفاعها عن جميع المعتقلين، وذلك لوجود اعترافات وشهادات متناقضة للمعتقلين، تصل في بعض الأحيان إلى اتهام بعضهم البعض.

وأضافت المصادر أن مما الهيئة القضائية ستخبر المحامين بأنهم لا يمكنهم الدفاع عن نفس المتهمين المتواجهين فيما بينهم.

ذات المصدر تابعت بأنه يتعين على المحامين الاطلاع على جميع المحاضر بتدقيق، ومعاينة تصريحات النشطاء المعتقلين، ليتمكنوا من الإطلاع بشكل كامل على هذه التصريحات، لأنه من المتوقع أن تقع مواجهة بين المعتقلين فيما بينهم خلال الجلسات المقبلة من محاكمة نشطاء الريف.