البوحسيني: “بنكيران اعتذر لنا بنخوة ومن دون الإساءة ليتيم”

استقبل عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، كلا من الناشطة اليسارية لطيفة البوحسيني، والكاتب والبرلماني الاتحادي السابق حسن طارق، والكاتب اليساري عبد الصمد بلكبير، بالإضافة إلى القيادي الاستقلالي عادل بنحمزة، في رد واضح على الخرجة الأخيرة لمحمد يتيم القيادي بحزب العدالة والتنمية، ووزير التشغيل في حكومة سعد الدين العثماني، والذي هاجم فيها هذه الأسماء اليسارية.
وقالت البوحسيني في اتصال مع “الأول”، إن “اللقاء جاء بدعوة من بنكيران وذلك كشكر منه لنا على مشاركتنا في الملتقى الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، الذي نظم الأسبوع الماضي في مدينة فاس”.
وأوضحت البوحسيني أنه بـ”الرغم من أن بنكيران لم يتحدث في موضوع هجوم يتيم علينا، إلا أنني اعتبر أن دعوتنا للعشاء معه بمثابة اعتذار ضمني بشكل لبق وبنخوة، من دون أن يسيء لرفيقه في الحزب محمد يتيم”.
وأضافت البوحسيني لقد “تحدثنا في السياسة عموما، وكان لقاءًا شكرنا فيه بنكيران على مشاركتنا في ملتقى الشبيبة، وقد حضره أغلب من ساهموا في الملتقى إلا مع بعض الاستثناءات التي كانت لديها التزامات لم تسعفها للحضور”.