مهزلة.. وزير اتحادي “يتشفى” في زملائه الوزراء الذين منعهم الملك من العطلة

قال محمد بنعبد القادر الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، “ملي تكلم الملك على الوزراء لي تعثرت الأوراش ديالهم وقاليهم ما تاخدوش العطلة هذا هو النموذج الذي ينبغي أن يحتذى به”، مضيفا ” كيفاش معلم أو مدير يوقع عطلة ويمشي للاستجمام ويخلي ضحايا من وراه في القسم، وهو مسؤول على هذه العملية، هذه مسألة منظومة بكاملها ينبغي إعادة النظر فيها”.

وأضاف بنعبد القادر في حوار مصور، مع احد المنابر الإعلامية، “إن القضية هي مرتبطة بفلسفة التقييم، هنالك آليات للتقييم ولكن تظل هذه الآليات فيها مفارقات صارخة، وكما هو معروف أن الفشل المدرسي هو فشل المدرسة فمن المسؤول عن هذا الفشل؟ نحن نحمل المسؤولية للتلميذ، لكن لا أحد يسائل المؤسسة ورئيسها والطاقم التربوي المؤطر لها عن نتائج المؤسسة، على عكس دول أخرى”.
وفي هذا السياق، قال الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، أن مسؤلية رسوب التلاميذ يتحملها الأستاذ أو المدير الذي يوقع على محضر الخروج للذهاب في العطلة، وأضاف، “لا أحد يسائله أين ذهبت ولا لماذا هؤلاء الأبناء رسبو؟ إذا أنت لم تقم بمهامك”.