بنكيران يكشف المستور: “حزبنا في وضع سيئ” وهذا ما قاله الرميد

بدأت تظهر بعض كواليس اجتماع الأمانة لحزب العدالة والتنمية، الذي عقد يوم الاثنين الماضي، دون أن يصدر عنه أي بيان، عبد الإله بنكيران الأمين العام للحزب، لم يتردد خلال اللقاء، في وصف وضع الحزب بأنه “سيئ”، في إشارة إلى الخلاف الداخلي حول تقييم المشاركة في الحكومة.

وأضافت “أخبار اليوم” في عددها ليوم غد الخميس، أن  مصطفى الرميد عضو الأمانة العامة طلب من جهته، إصدار بيان باسم الأمانة العامة، ينفي ما يروج وسط اعضاء الحزب من اتهامات بالخيانة في حق المشاركين في الحكومة، وهو الطلب الذي لم تتم الاستجابة له، من جهة أخرى، طرح عبد العالي حامي الدين، مشكلة اتهامه من طرف عبد العزيز الرباح بخصوص مقال نشر في “أخبار اليوم”، كل هذه القضايا لم يتم التفصيل فيها وأجلت إلى لقاء آخر.