الطالبي العلمي “صيّاد” شباب 20 فبراير يرفض وزارة الشباب

علم “الأول” من مصادر مطلعة على مسار الهندسة الحكومية وتوزيع الحقائب، أن رشيد الطالبي العلمي، القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار، لم يرض بالمقترح الذي قدمه له عزيز أخنوش، والقاضي بتحمله حقيبة الشباب والرياضة، وكان يتطلع إلى الحصول إلى وزارة أكثر أهمية.

مضيفة أن أخنوش الذي أصبح يحس بأن الطالبي العلمي يشكل عبئا أخلاقيا على الحزب، خصوصا وأنه مازال متابعا بالتهرب الضريبي، ومطالبا بأدا ما بذمته لمصالح الضرائب، استعمل وساطات لإقناعه بقبول الوزارة التي تناوب عليها ثلاث وزراء من الحركة الشعبية.

يذكر أن رشيد الطالبي العلمي، كان قد كلف من طرف جهات ما، بتصيد أبرز شباب حركة 20 فبراير، إعلاميا، خلال حراك 2011، وإغرائهم بدخول البرلمان على رأس اللائحة الشبابية للتجمع الوطني للأحرار.