أكادير على مشارف كارثة بيئية بعد انهيار 550 ألف طن من الأزبال

دق حزب الأصالة والمعاصرة بمدينة أكادير، ناقوس الخطر  حول قضية انهيار حزء من مطرح النفايات الكبير بمدينة أكادير. وقال الحزب في رسالة إلى الوزيرتين حكيمة الحيطي، وشرفات أفيلال، ووالية الجهة ورئيس المجلس الجماعي، أن “مطرح النفايات الكبير بمدينة أكادير عرف مؤخرا انهيار جبل من النفايات قدرته بعض الجهات بحوالي 550 ألف طن من النفايات سقطت على حوض مخصص لعصارة النفايات، مما تسبب في فيضان لهذه العصارة وتسرب جزء منها إلى سطح وأنهار ووديان وإلى الفرشة المائية، مما ينذر بحسب العديد من الجمعيات المهتمة بالبيئة بكارثة بيئية حقيقة باتت تهدد صحة وسلامة ساكنة المدينة والنواحي ومواشيها وفلاحتها” .
وطالب الحزب المسؤولين وطنيا وجهويا ومحليا، بالتدخل العاجل في هذا الموضوع للوقوف أولا على حقيقة حجم الكارثة البيئية هاته، وكذا لوضع الإجراءات المستعجلة التي يجب اتخاذها للحد من تفاقم هذا الموضوع الخطير.