بيجيديون يطلقون هشتاغ: ماذا لو ابتعد “الريموت كنترول” عن الصحافة؟ والبزناسة عن السياسة؟

أطلق مجموعة من رواد الفيسبوك المنتمين لحزب العدالة والتنمية (الكتائب)، هشتاغ  “ماذا لو؟”، سخروا فيه من افتتاحية جريدة “الأحداث المغربية”، التي طرحت سؤال: “ماذا لو استقال رئيس الحكومة بنكيران؟”.

وصيغت تدوينات هاشتاغ الكتائب الاكترونية لحزب العدالة والتنمية، الساخرة، من الافتتاحية، على شكل أسئلة على قياس سؤال “الأحداث المغربي”: ماذا لو ابتعد “الريموت كنترول” عن الصحافة؟، وماذا لو كان أصحاب الأقلام أحرار فيما يكتبون؟.

من جهته طالب حسن حمورو، الصحفي وعضو المجلس الوطني للبيجيدي، “الأحداث المغربية” باحترام عقول المغاربة، وقال في تدوينة تحمل نفس الهاشتاغ: ماذا لو ابتعد البزناسة والسياسية والبياعة والشراية، عن الأحزاب السياسية؟.