بعد إعلان عضو بالبيجيدي مقاضاتها لوصفها له بـ”البزناس”.. منيب:”يمشي فين بغا”

قالت نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، رداً على إعلان محمد همام، الأستاذ الجامعي بجامعة ابن زهربأكادير، والمنتمي لحزب العدالة والتنمية، عن نيته التوجه للقضاء على خلفية تصريحات منسوبة لمنيب قيل إنها اتهمته فيها بالتلاعب بالماستر ووصفته بـ”الوسخ” و”البزناس الذي يتاجر في الماستر”، (قالت) إن “ما قلته كان في لقاء داخلي لفرع الحزب بأيت ملول، بعدم طلب مني المشاركة في ندوة غلى جانبه”. مضيفة: “لقد تسلل أشخاص إلى داخل القاعة التي احتضنت اللقاء وصوروا نقاشاً حزبيا داخليا”.
وتابعت منيب في اتصال مع “الأول”: “يمشي فين ما بغا.. هؤلاء كانوا يسبوننا دائماً ولا نجيبهم لأننا مناضلون محترمون وعندما نصفهم بحقيقتهم لا يعجبهم الأمر”.
وأضافت منيب: “أنا لا أعرف هذا الشخص، وقد توصلت بمعلومات من رفاق أكدوا لي إنه يتلاعب بالماستر، وأنه أستاذ للحقوق بتكوين أدبي ومن غير المشرف لي أن أكون معه على طاولة الحوار”.
وكان “البيجيديست” محمد همام، قد كتب على صفحته بالفايسبوك: “ما تعرضت له من سب وقذف وشتم واتهام، من طرف السيدة نبيلة منيب، الأمين العام للحزب الاشتراكي الموحد، لا أنسبه إلى الحزب المذكور الذي سأظل أحترمه وأحترم مناضليه، بل أنسبُه إلى قائلته فقط وهي المسؤولة عنه وحدها”.
مضيفاً “أقول للزملاء الذين طلبوا مني الرد عليها، أن موعدنا القضاء، لتدلي بحُججها وبراهينها ووثائقها وبياناتها، ليقول كلمته. وأختم بما خُتِمت به سورة الشعراء: وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون”.