الاستقلال: قضية موريتانيا مفتعلة.. وبنكيران يتصدى للضرب من كل اتجاه

عاد حزب الاستقلال إلى مهاجمة الأحزاب “الإدارية” التي قال إنها “وجدت لتكون في الحكومة، ولا يمكنها أن تتنفس خارج مياه الحكومة، وهي، وجدت أو بالأحرى أوجدت، في محاولة لفرض توازن في الساحة السياسية، وهي امتداد لما هو خارج المشهد السياسي الوطني”.

وتابع الحزب في افتتاحية “العلم” لهذا اليوم، قائلا: “ولنا أن نلاحظ أن جميع الفرقاء يوجدون اليوم تحت ضغط رهيب، سواء بالنسبة لرئيس الحكومة المعين الذي يتصدى للضرب من كل اتجاه، أو بالنسبة للأحزاب التي بحث لبعضها في جميع الثنايا في محاولة لإضعاف مواقفها بما في ذلك الاستعانة بقضايا إقليمية” في إشارة واضحة إلى أن قضية موريتانيا كانت مفتعلة لإضعاف حزب الاستقلال وإبعاده عن الحكومة.

بدون تعليقات

اترك رد