وهبي: هذه هي المعركة الحقيقية القادمة بين بنكيران وأخنوش

قال عبد اللطيف وهبي، القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، إن “المعركة الحقيقية هي القادمة والتي ستشهد المواجهة بين بنكيران وأخنوش حول الهندسة الحكومية ومن سيمتلك المناصب المقرّرة والحساسة داخل الحكومة”.

مضيفا: “أنذاك سنعرف من هو السياسي الحقيقي، إلا إذا قرر بنكيران أن يكون رئيس حكومة بدون قرار، بخلاف الأزمة الحاصلة بسبب مشاركة حزب الاستقلال في الحكومة من عدمها”.

واعتبر وهبي في ندوة نظمها موقع “هيسبريس” قبل لحظات إن “تاريخ حميد شباط معروف بتقلب المواقف، ومن المعلوم أن تشكيل أي حكومة يتطلب الثقة بين الأطراف المشكل لها وبالتالي فهل هناك أحد يمكن أن يثق في حميد شباط، وقد شهدنا كيف تبادل هو بنكيران الكلام والنعوت ما من مرة، فكيف سيكون الرجلان داخل حكومة واحدة؟”.

وتابع وهبي “أما بخصوص تصريحات شباط الأخيرة بخصوص موريتانيا فإن شباط سبق ان قال نفس التصريحات ولكن في إطار المعارضة، وهو شيء غير مؤثر لكن أن يقول هذه التصريحات من داخل الأغلبية الحكومية المفترضة، حيث من المنتظر أن يكون غدا في مجلس حكومي أي في مركز القرار، فإن أي دولة لها الحق أن تتخوف من حزب سياسي يمس سيادتها وهذا ما حدث”.

مضيفاً في نفس السياق أن “المغرب كان يقوم بمجهودات على مستوى القارة الإفريقية للعودة بقوة إلى الإتحاد الإفريقي والساحة الإفريقية وأي توتر في العلاقات مع مورتانيا ليس من صالح المغرب، ولهذا أخذت تصريحات شباط كل هذا الحجم”.