البيجيدية ماء العينين تنتقد الرميد وحصاد

انتقدت أمينة ماء العينين، الوجه النسائي البارز في العدالة والتنمية، طريقة اعتقال المدونني المتهمين بالإشادة بمقتل السفير الروسي في تركيا. وقالت ماء العينين في تدوينة لها على الفايسبوك: “الاعتقالات الموجهة حصريا وبطريقة ممنهجة ضد مدونين ونشطاء منتمين لشبيبة العدالة والتنمية تثير العديد من الأسئلة خاصة وأن بعضهم أعلن ادانته الصريحة لاغتيال السفير الروسي، واللجوء القاسي الى تطبيق مقتضيات القانون الجنائي المتعلق بمكافحة الارهاب يطرح سؤال الملاءمة في ظل وجود قانون الصحافة والنشر”.
مضيفة: “اذا كان المقصود هو تصوير تنظيم شبيبة العدالة والتنمية كتنظيم يفرخ حاملي الفكر الارهابي، فان الأمر مرفوض ومدان.
شبيبة العدالة والتنمية تنظيم شبابي مغربي رائد، قدم دروسا في حب الوطن وخدمته وخدمة قضاياه الكبرى، كما قدم دروسا في تأطير الشباب المغربي من خلال بث روح المواطنة والتشبث بالهوية والثوابت الوطنية الدينية والحضارية، تنظيم أسهم في ترسيخ الوعي الديمقراطي وسلوك الانفتاح على مختلف المشارب الفكرية والسياسية في ظل الاختلاف والتعدد”.
وتابعت البرلمانية السابقة عن “المصباح”: “يجب وقف منطق التخويف والترهيب وتعبئة مناخ غير ديمقراطي مفاده أن كل انتقاد للبلاغ المشترك لوزارتي الداخلية والعدل والحريات وطريقة تدبيره قانونيا وحقوقيا، هو بالضرورة دعم للارهاب وتشجيع على الاشادة به.
اعتقال شباب مغربي على خلفية قانون الإرهاب يستوجب نقاشا حقوقيا واسعا ضمانا للحقوق والحريات الدستورية أثناء تطبيق القانون في احترام تام لقرينة البراءة، وهي دعوة للقوى الحقوقية للانخراط في النقاش خارج منطق الحسابات السياسية”.