هل يرشح أخنوش مباركة بوعيدة لرئاسة مجلس النواب؟

يبدو أن اسم مباركة بوعيدة الوزيرة المنتدبة السابقة لدى وزير الخارجية والقيادية بالتجمع الوطني الأحرار قد أصبح من الأسماء المتنافسة على رئاسة مجلس النواب، وذلك خلافا لما ذكر من أكثر من مصدر أن مرشح التجمع الوطني للأحرار لرئاسة مجلس النواب هو الطالبي العلمي الرئيس السابق للمجلس.

وقد جاء في عدد اليوم من يومية “الصباح” أن حزب التجمع الوطني للأحرار يتجه نحو ترشيح مباركة بوعيدة، كي تكون أول امرأة بالمغرب ترأس مجلس النواب، بعد مرور نصف قرن عن العمل بالمؤسسة التشريعية.

ومن المعروف أن الصراع حول مقعد رئاسة مجلس النواب قد اشتد بين عدة أحزاب تطمع في الحصول عليه، ومنها الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب الاستقلال والتجمع الوطني للأحرار، دون نسيان مرشح الحزب الأول سعد الدين العثماني.