بوليف مهاجما الطاهر بنجلون:أشفق عليكم يا أشباه الديمقراطيين

رد محمد نجيب بوليف القيادي في حزب العدالة والتنمية على الكاتب المغربي/الفرنسي الطاهر بنجلون الذي وصف المغاربة بأنهم  منحوا “أصواتهم إلى حزب إسلامي متخلف ورجعي ويعادي المثليين وعنصري وغير ذلك.. ثم جددوا الثقة فيه خمس سنوات أخرى فأنا أقول بأن هذا شعب غير متعلم، أي أننا لم نشرح له ما هي قيم الديمقراطية الحقيقية”،قائلا “لقد كذب بنجلون على المغاربة عندما قال أنهم من أكثر الشعوب أمية”.

وأضاف بوليف في تدوينة له نشرها على صفحته على الفايسبوك أنه “من المفروض على بنجلون أن يعلم أن الديمقراطية الحقيقية التي يعمل بها أسياده الفرنكفونيون” هي أن تقبل بنتائج صناديق الاقتراع، وخاصة إذا لم تكن في صالحك! وليس أن تقول بأن هناك نكوص ديمقراطي بالمغرب”.

وبلغة لا تخلو من التهكم قال بوليف موجها كلامه للطاهر بنجلون “كان على بنجلون المثقف أن يعطي للشعب المغربي لائحة الأشخاص الجيدين، في نظره، الذين كان يجب على المغاربة أن يصوتوا عليهم”، مضيفا”لأنه يظن أن المغاربة ليسوا متعلمين ووجب وضعهم تحت الوصاية وتوجيههم للتصويت على الناس الجيدين”.

وختم تدوينته قائلا: “أشفق عليكم يا أشباه الديمقراطيين، وأحمد الله على أن الشعب المغربي قال رأيه في أمثالكم”.