وفاة والدة المختطف المانوزي.. بعد 44 سنة من البحث عنه دون جدوى

توفيت مساء اليوم بالدار البيضاء، خديجة الشاوي، والدة المختطف الشهير، الحسين المانوزي، الذي امتدت إليه أيادي البوليس السري في أكتوبر 1972، في تونس، ولم يظهر له أثر من حينها.

وعاشت خديجة الشاوي لمدة 44 سنة في البحث عن ابنها المختطف، دون أن تفقد الأمل في العثور عليه، إلى أن أقعدها المرض ولم يوقفها عن حضور الوقفات والمشاركة في الأنشطة المتعلقة بضحايا سنوات الجمر والرصاص.