صراع وهبي مع إلياس يدفعه لاتهام “البام” بالتطاول على الملك

 

اعتبر القيادي في الأصالة والمعاصرة عبداللطيف وهبي أن استقبال فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب صباح الثلاثاء الماضي للقاضي محمد الهيني “مصيبة”.

وأضاف عبداللطيف وهبي نائب رئيس مجلس النواب في تصريح عممه على وسائل الإعلام، أن استقبال فريق الأصالة والمعاصرة بمقر البرلمان لنائب وكيل الملك محمد الهيني، خطأ سياسي وتنظيمي وفعل مخالف للقانون لأن قضية “القاضي” الهيني المنتمي لسلطة القضاء والمحال على التأديب داخل “المجلس الأعلى للقضاء” هو تدخل في اختصاصات هذا المجلس الذي يترأسه جلالة الملك”.

وأوضح وهبي في هذا التصريح أنه لا يجوز للفريق بمجلس النواب أن يتدخل في هذه القضية لأن الفرق بالبرلمان تسير بطريقة مؤسساتية وتخضع لضوابط النظام الداخلي. وعلق متتبعون على هذا التصريح بكون عبد اللطيف وهبي يعيش أزمة “تنظيمية” حقيقية مع بعض قياديي الحزب وخاصة مع إلياس العماري، مما جعله يقوم بخرجات متعددة في الآونة الأخيرة تنتقد أداء حزب الأصالة والمعاصرة وباقي المؤسسات الممثلة له.