أفتاتي “يعتزل” الانتخابات.. وبنكيران: يلا تبعنا أفتاتي ميبقاش عندنا الحزب

علاقة بإعلان البرلماني عبد العزيز أفتاتي، عدم ترشحه لانتخابات 7 أكتوبر القادم، علم “الأول” من مصدر مقرب من رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، أن هذا الأخير أصبح في غاية الحرج من الخرجات القوية والمثيرة لأفتاتي، والتي كانت آخرها وصفه فؤاد عالي الهمة بـ”عالي قنديش”، مضيفا أن بنكيران كان دائما يقول: يلا بقينا متبعين هاذ أفتاتي مغيبقاش عندنا الحزب، وغادي يولي أي واحد بغا يقول شي حاجة يقولها، دون العودة إلى لأجهزة الحزب.

وأكد ذات المصدر أن بنكيران نبّه أفتاتي مرارا لخرجاته الإعلامية، التي يهاجم فيها بالاسم أشخاصا نافذين في الدولة، مما يتسبب في متاعب للحزب هو في غنى عنها.

مضيفا أن قياديين آخرين في الحزب طلبوا مرارا من أفتاتي أن يلائم تصريحاته ومداخلاته مع التوجه العام للحزب، الذي يحتاط قياديوه في الحديث بشكل مباشر عن محيط الملك.

ويأتي إعلان أفتاتي قرار عدم الترشح للانتخابات البرلمانية القادمة، بعد ثلاثة أيام من رده على وزير الداخلية محمد حصاد الذي قال في اجتماع لجنة الداخلية الأخير “لا وجود للتحكم.. التحكم بحال عيشة قنديشة”، فردَّ عليه أفتاتي قائلا: “التحكم كائن واقعي اسمه عالي قنديش وليس عيشة قنديشة”، قبل أن يضيف مصرحا لـ”الأول” الهمة “يخرج لها نيشان لاش مخبع”.

وربط أفتاتي “اعتزاله” الانتخابات بحرصه على ” قطع الطريق على أي تدليس وتلبيس وخلط مُغرض بين مبادرات المناضلين المطلوبة، وبين مقاربات هيآت ومؤسسات الحزب المعتمدة”، في إشارة واضحة إلى رفضه الحد من حريته بمبرر الانضباط التنظيمي”.