هيئة دفاع كمال العماري تستعد لكشف وثائق وتفاصيل عن قضية “اغتياله”

بعد إصدار قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بآسفي، بتاريخ 24 مارس المنصرم، قرارا بعدم المتابعة، لعدم معرفة الفاعل، وصدور قرار عن الغرفة الجنحية بالمحكمة نفسها بتاريخ 08 يونيو الجاري بالإبقاء على هذا القرار؛ قررت هيئة دفاع عائلة الشهيد كمال عماري تنهي إلى الرأي العام أنها تعتزم “تنظيم ندوة صحفية بمناسبة الذكرى الخامسة لاستشهاده يوم الإثنين 13 يونيو 2016 على الساعة الثانية عشرة زوالا، بالمقر المركزي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بالرباط “.

الجديد في هذا الملف، هو أن هيئة دفاع كمال العماري قالت إنه ستطلع المشهد الإعلامي والحقوقي وفعاليات المجتمع المدني، وطنيا ودوليا، على “بعض تفاصيل الملف ووثائقه التي أصبح نشرها ممكنا بانتهاء التحقيق، وكذا على مستجدات الملف والخطوات المرتقبة للتفاعل مع قضيته”.

يذكر أن كمال العماري توفي 02 يونيو2011، متأثرا بالعنف الذي تعرض له خلال منع تظاهرة احتجاجية لحركة 20 فبراير بأسفي يوم 29 ماي2011.