السلفيون يطالبون الحكومة بإعادة فتح التحقيق في أحداث 16 ماي 2003

طالب مجموعة من السلفيين المنتمين للّجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، بالكشف عن ما أسموه  بـ “المدبّر الحقيقي لأحداث 16 ماي 2003″ مطالبين “حكومة العدالة والتنمية بالوفاء بالتزاماتها، وفتح تحقيق في الموضوع كما كان رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران يطالب حينما كان في المعارضة، كما نطالب بإنهاء معاناة المعتقلين الإسلاميين وعائلاتهم وذلك بإطلاق سراحهم وردّ الاعتبار لهم و محاسبة الجلاّدين الذين عذّبوهم”.

كما أكد السلفيون المحتجون أنهم “لا مصلحة سياسية لهم من وراء احتجاجهم على حكومة بن كيران، وإنّما لأنها حقيقة خذلت ملف المعتقلين الإسلاميين ولأنها حقا أخلفت كل وعودها التي قدمتها سابقا وتنصّلت من كل مسؤولياتها تجاه قضيتنا لدرجة تهرّبها من أسئلة وُجّهت لها داخل البرلمان بخصوص ملفنا”.

بدون تعليقات

اترك رد