أشرورو: الحكومة تقول أنها اجتماعية لكن تقرير لجنة المحروقات أظهر العكس