‫الرئيسية‬ حوار حوار.. “مومو” بوصفيحة يتحدث عن مشاركته في “Rezo” وأسباب غيابه عن برامج التلفزيون
حوار - رئيسية - 25 مايو، 2018

حوار.. “مومو” بوصفيحة يتحدث عن مشاركته في “Rezo” وأسباب غيابه عن برامج التلفزيون

في هذا الحوار يتحدث، محمد بوصفيحة المعرف بـمومو، عن مشاركته في سلسلة ريزو وكيفية دخوله إلى مجال التمثيل والسينما، وهل أن أغلب الأعمال التي شارك فيها كان الهدف من مخرجيها أن يوظفوه كوجه معروف إذاعيا عل ملصق أفلامهم. كما نعود مع مومو على سبب غيابه عن التلفزيون منذ تجربته على قناة ميدي1 تيفي التي توقفت قبل انتهاء موسمها؟

  • شاركت هذا رمضان في سلسلة ReZo هل سنرى مومو في سلسلات تلفزية كممثل أو مسلسلات، بعد مشاركتك في السينما وبعض الفيديو كليبات ؟

شاركت في بداية هذه السنة في الفيلم السينمائي الحاجات لمخرجه محمد أشاور، وشاركت أيضا في سلسلة الريزو مع أنور المعتصم، ويمكن أن أشارك في أي مشروع آخر سواء فيلم سينائي أو مسلسل، فأنا يعجبني كثيرا التمثيل، فهو تمرين مختلف عن الاشتغال في الراديو.

وما يعجبني كثيرا في الاشتغال كممثل هي الأجواء التي أعيشها مع باقي الممثلين على هامش تصوير هذه الأفلام، أو خلال السفر معهم.. فعلا التمثيل شيء يجلعني أعيش أشياء مختلفة.

  • ألا ترى بأن أغلب الأعمال التي تشارك فيها، كممثل، يكون هدف منجزيها، هو استعمال وجه مومو المنشط المعروف في ملصق العمل لتحقيق النجاح دون أن يكون الاختيار نابع عن رؤية فنية ؟

لا، لا أتفق أن المناداة علي من قبل منجزي الأفلام التي شاركت فيها، كان بسبب أني وجه معروف، وذلك لأني لا أريد لنفسي شخصيا أن أشتغل في هذه الأعمال لأني معروف، بل اشتغلت مع هذه الأسماء لأنهم يرون بأن الدور مناسب لي، ولأنني أشتغل بشكل جيد في كل الأعمال التي قمت بها، ويريدون الاشتغال معي في أعمالهم، وأيضا أن هؤلاء الناس يبحثون على وجوه جديدة في أعمالهم، أنور المعتصم أراد أن يشتغل مع وجها جديدا في سلسلة الريزو وأشاور كذلكن وسألته قبلا: علاش بغيتيني نلعب معاك في الفيلم؟، وكان جوابه: ماشي على قبل الشهرة، فعادي أن تكون صورتي في ملصق هذه الأعمال لأن دوري في الريزو البطولة، وأيضا بالنسبة للحاجات التي لعبت فيه دورا أساسيا.

  • لماذا لم تظهر في أي برنامج شو تلفزي منذ تجرية ميدي1 تيفي، هل الطريقة التي توقف بها البرنامج جعلتك تبتعد على التلفزيون من خلال الشو؟

لم أعد أظهر في البرامج التلفزية، لأنهم لم ينادون علي في أي قناة أو برنامج، ولأنهم لا ينادون علي لا يمكن أن أذهب عندهم أنا لأطالب بإنجاز برنامج في التلفزة، وأنا لا أحتاج في الحقيقة أن يتم المناداة علي من قبل أي برنامج.

فعلا أنه بعد برنامج ميدي1 تيفي، لم تطلب مني أي قناة أو برنامج الاشتغال معها، وهذا السؤال يجب أن يسأل لمنظمي هذه البرامج، وهذا السؤال كنت طرحته على أحد المسؤولين يوما ما، وقلت له ما بقيتش كانبان مني درت برنامج ميدي1 تيفي، وفي الحقيقة لم يتبدل أي شيء بسبب هذا الموضوع لا في حياتي أو في جيبي..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أستراليا تعترف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني

أعلنت أستراليا، السبت، عن اعترافها رسمياً بالقدس عاصمة لإسرائيل، مشترطة إيجاد تسوية مع الف…