‫الرئيسية‬ دولية وفاة الناشطة أسماء جهانغير “أيقونة” حقوق الإنسان في باكستان
دولية - رئيسية - 11 فبراير، 2018

وفاة الناشطة أسماء جهانغير “أيقونة” حقوق الإنسان في باكستان

توفيت المحامية الشهيرة والناشطة الباكستانية أسماء جهانغير، حسب ما أعلنت اليوم الأحد عائلتها.

وكرست الراحلة، حياتها للدفاع عن حقوق الإنسان والديموقراطية، إلى حين وفاتها بأزمة قلبية عن سن السادسة والستين.

وشغلت جهانغير منصب المقررة الخاصة للأمم المتحدة لمجلس حقوق الإنسان.

وواجهت جهانغير، التي أسست اللجنة الباكستانية لحقوق الانسان، تهديدات بالموت والضرب والسجن، بسبب دفاعها المستميت عن عدة قضايا حقوقية.

وحصلت جهانغير ، في سنة 2014 على وسام جوقة الشرف من رتبة ضابط، أرفع وسام فرنسي، تقديرا “لالتزامها الجريء في الدفاع عن حقوق الإنسان ودعمها المتواصل لإلغاء عقوبة الإعدام ومساهمتها الاستثنائية في تطوير ثقافة كونية لحقوق الإنسان”. كما حصلت في السنة ذاتها على جائزة “رايت لايفليهود” المرموقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الإمارات تحذر من محاولة “تقويض استقرار” السعودية على خلفية قضية خاشقجي

حذرت الإمارات العربية المتحدة الجمعة من محاولة “تقويض استقرار” السعودية و̶…