بعد اعتذار المغرب.. موريتانيا هي المرشحة الأولى لاستضافة القمة العربية

أعلن نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، السفير أحمد بن حلى، أن “رئاسة القمة العربية المقبلة قد تؤول إلى موريتانيا، وذلك عقب اعتذار المغرب عن استضافتها، حيث كان مقررا تنظيمها يومي 6 و7 أبريل القادم بمراكش.

وأضاف بن حلي بأنه “بحسب ملحق ميثاق جامعة الدول العربية، فإن القمة تعقد في دولة المقر –أي مصر-  اللهم إلا إذا ارتأت الدولة التي تترأس القمة –أي موريتانيا- استضافتها على أراضيها كما جرى العرف بذلك”.

وقال نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الجامعة تنتظر مذكرة رسمية من وزارة الخارجية المغربية، حتى تتمكن من تعميمها على الدول الأعضاء للحسم في الدولة المقترحة لاستضافة القمة المقبلة، مضيفا أن صلاح الدين مزوار، وزير الخارجية المغربي، اكتفى لحدود الآن بإبلاغ نبيل العربي،الأمين العام للجامعة العربية، بأمر اعتذار المغرب عن استضافة القمة، هاتفيا.