ظهور شهود لصالح البرلماني الكراب.. “كان مضطرا لضرب خصمه الاشتراكي”

ظهر شهود نفي لصالح البرلماني الفرنسي من أصول مغربية، مجيد الكراب، المنتمي لحزب الرئيس إمانويل ماكرون، في قضية اتهامه بالاعتداء بالضرب على بوريس فورد، المسؤول السياسي بالحزب الاشتراكي الفرنسي.

وحسب ما أوردته الصحافة الفرنسية فإن عددا من رواد مطعم بشارع Broca بباريس، حيث وقعت الواقعة، فأكد عدد منهم بأنهم شاهدوا بوريس فورد وهو يحاول الاعتداء على مجيد الكراب بذراعه، قبل أن يقول له بصوت مسموع: “sale arab” (عربي متسخ) حيث عاجله الكراب بضربة بخوذة دراجته النارية ” casque moto”.

هذه الشهادات يعززها مقال مستفز سبق أن نشره بوريس فورد، بتاريخ 25 ماي 2017، في “مدونة” موقع mediapart الشهير، بعنوان “مجيد الكراب بورتريه عن انتهازي مألوف” (M’jid El Guerrab, portrait d’un opportuniste ordinaire).