رئيس وزراء الجزائر يصرخ: لسنا خرفانا

قال رئيس الوزراء الجزائري، عبد المالك سلال، “إنه كانت هناك أطراف تحاول زعزعة الاستقرار في البلاد، مشيرا إلى أن الجزائريين شعب قوي يمكنه التصدي لأي محاولات خارجية”.

وأوضح سلال، خلال إشرافه على حفل تكريم فنانين بقصر الثقافة في العاصمة، أنه “كانت هناك نداءات مجهولة من بعص الأطراف لمحاولة زعزعة استقرار الجزائر”.

وعن الأحداث التي عرفتها بعض ولايات الجزائر، قال “ليست أعمالا خطيرة، أقليات في بعض البلديات عبر الوطن بالأخص في ولاية بجاية”، مضيفا “هناك أطراف تحاول زعزعة الاستقرار يعتقدون بأننا خرفان والربيع العربي لا نعرفه ولا يعرفنا”.

كما أثنى سلال على رواد مواقع التواصل الاجتماعي قائلا “الشيء الإيجابي هو الشباب بالأخص إخواني وأخواتي الذين يتابعون شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك الذين كان لهم ردا قويا”.

وتحدث سلال عن مخطط الحكومة لمواجهة التحديات قائلا “من الجانب الاجتماعي هناك تعهدات لتلبية الحاجيات، لا يوجد تراجع.

عن وكالات