غريب.. إلياس.. عشريني فر من هجوم اسطنبول الارهابي وغرق في النهر

من بين حوالي 20 عربيا قضوا فيليلة رأس السنة في ملهي La Reina أحد أكبر ملاهب اسطنبول، مواطن اسمه الياس ورديني لم يتجاوز 20 سنة، نشرت وسائل إعلام لبنانية صوره، يصدق على طريقة موته الغريبة مقولة من لم يمت بالسيف مات بغيره.

فقد قفز الياس في نهر مضيق البوسفور، الذي يطل عليه الملهى قبل أن يتم العثور على جثته غريقا في النهر.