وزير الخارجية الجزائري الأسبق يدعو إلى فتح الحدود مع المغرب لهذا السبب

دعا الأخضر الإبراهيمي، وزير الخارجية الجزائري الأسبق، إلى إعادة فتح الحدود البرية الموصدة بين الجزائر والمغرب، وأكد أن الخلافات بين الجارتين تظل عائقا كبيرا في بناء اتحاد مغاربي، مشددا على ضرورة ترك ملف الصحراء الذي يشكل “بؤرة توتر” بين البلدين جانبا.

وقال عراب الدبلوماسية الجزائرية، أمس الأحد، خلال محاضرة ألقاها بمناسبة إحياء ذكرى مظاهرات 11دجنبر بالمدرسة العليا للشرطة، إنه “على الجزائر والمغرب ترك الخلافات جانبا وتطوير العلاقات الاقتصادية”، داعيا إلى فتح الحدود بين البلدين، قائلا: إنه “لا حديث عن مغرب عربي موحد من دون حدود مفتوحة بين الجزائر”.