ترامب يتهم علنيا أوباما وكلينتون بتأسيس “داعش” في العراق وسوريا

اتهم المرشح الجمهوري للبيت الابيض دونالد ترامب مساء أمس الاربعاء الرئيس الامريكي باراك اوباما “بتأسيس″ تنظيم الدولة الاسلامية، كما اتهم منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون بانها “شريكة في تأسيس″ هذه الجماعة.

وفي تجمع انتخابي في فورت لودرديل في ولاية فلوريدا (جنوب شرق)، اتهم الملياردير اولا اوباما بانه زرع “الفوضى” في الشرق الاوسط، ثم قال ان تنظيم الدولة الاسلامية “يكرم الرئيس اوباما”.

وأضاف “انه مؤسس (تنظيم) الدولة الاسلامية في العراق وسوريا”. وتابع “إنه مؤسس الدولة الاسلامية في العراق وسوريا، اليس كذلك؟”. وكرر “انه المؤسس! اسس الدولة الاسلامية في العراق وسوريا”.

وتابع ترامب “وأقول إن الشريكة في التأسيس هي هذه المحتالة هيلاري كلينتون”.

وكانت كلينتون رأت الأربعاء أن منافسها الجمهوري دونالد ترامب قد بالغ بدعوته مؤيدي حيازة السلاح في الولايات المتحدة إلى مقاومتها في حال وصلت إلى البيت الأبيض في نونبر. وقالت في دي موين (ولاية أيوا) “أمس، كنا الشهود على آخر التعليقات من سلسلة التصريحات التي تخطت الحدود”.

وتطرقت المرشحة الديمقراطية إلى “قسوة” خصمها حيال عائلة جندي أميركي مسلم قتل في العراق في 2004، وانفتاحه إلى دعوة دول أخرى لحيازة أسلحة نووية، والآن “تحريضه على العنف”. وقالت “كل من تلك الحوادث تظهر أن دونالد ترامب لا يملك الشخصية المطلوبة ليكون رئيسا وقائدا أعلى للولايات المتحدة”.

أ ف ب.