تفاصيل استقالة البرلمانية البريطانية التي طالبت بنقل إسرائيل إلى أمريكا

دفع حزب العمال البريطاني مؤخرا عضوته ناز شاه إلى تقديم استقالتها من البرلمان والحد من أنشطتها الحزبية، بعد الضجة التي أثارتها صورة نشرتها على الفايسبوك، جعلت فيها إسرائيل تبدو داخل خارطة الولايات المتحدة الأمريكية، وعلقت عليها: لكي يعم الهدوء منطقة الشرق الأوسط، ويستعيد الفلسطينيون حقوقهم.. يجب نقل دولة إسرائيل إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

shah-xlarge_trans++M7bvwfhPbB7L0XsN_k5KGdmTwXThlj-xmUb4uNVQ3Wk

وقد أثارت هذه التدوينة التي نشرتها ناز شاه (42 سنة) جدلا كبيرا على جميع المستويات في بريطانيا وخارجها، مما دفع حزب العمال  باتفاق مع ناز شاه إلى “إيقافها إداريا” من الحزب لحين انتهاء التحقيق في الموضوع.

ودخل رئيس الحكومة ديفيد كامرون على خط الجدل الذي أحدثته ناز شاه، وقال: “يجب علينا أن نعمل ضد اللاسامية ومحاربتها في كل مكان. وحقيقة أن لدينا عضو برلمان يقول ذلك حول نقل إسرائيل إلى الولايات المتحدة وهذا أمر غير طبيعي”.

وحسب وسائل الإعلام العالمية فإنّ رئيس حزب العمال رفض في البداية التعقيب على الحدث، مما يعني أنه كان يؤيدها، بيد أنه بعد ذلك نشر بيانا قال فيه: إنه قرر بالتعاون مع عضوة البرلمان ناز شاه تعليق عضويتها من الحزب.