درس للمغاربة.. عمدة تونس الجديدة تقود حملة نظافة ليلاً بشوارع العاصمة

في أول ظهور لها بعد انتخابها عمدة للعاصمة التونسية تونس، قادت سعاد عبد الرحيم حملة تفقد ليلية في قلب العاصمة مساء أمس الأربعاء، رفقة عدد من أعضاء مجلس المدينة.

ونشر الإعلام التونسي صور أول امرأة تصل لهذا المنصب في تاريخ تونس، وهي تقوم بتنظيف أحد شوارع العاصمة، في حملة، الغرض منها تهذيب الأشجار وطلاء الأرصفة، وغسل الشوارع، والاعتناء بجمالية المدينة.

ومن المعروف أن عمدة العاصمة تونس تنتمي إلى حركة النهضة الإسلامية، حيث أن انتخابها خلق جدلاً لدى العديد من المتتبعين لشأن التونسي سواءً داخل تونس أو خارجها، بسبب دفع حزب إسلامي محسوب على تيار “الإخوان المسلمين”، بامرأة على رأس أكبر المدن التونسية، بالإضافة إلى شكلها المتحرر.

وهاهي عمدة تونس تستهل ولايتها بالخروج إلى الشارع ومشاركة العاملين في تنظيف شوارع المدينة، وهو الأمر الغائب بالنسبة للمنتخبين المغاربة، فبمجرد أن يتولوا مسؤوليات من هذا النوع حتى يختفون عن الأنظار، وكمثال حي هو ماتعيشه مدينة عملاقة مثل الدار البيضاء، والتي اختفى عمدتها المنتسب لحزب العدالة والتنمية، النسخة المغربية لحركة النهضة التونسية.