صوفيا كوبولا وهانيكي وفاتح أكين… في المسابقة الرسمية لمهرجان “كان”

كشف مهرجان كان، اليوم الخميس في العاصمة الفرنسية باريس النقاب عن الأفلام الثمانية عشرة التي ستشارك هذا العام في المسابقة الرسمية لمهرجان كان السينمائي، ليدشن هذا الإعلان أولى مراحل الدروة السبعين للمهرجان العريق.

رئيس المهرجان، بيير ليسكور، قال: “أردنا أن يكون المهرجان بمثابة فسحة للتنفس، تتيح لنا ولو لفترة وجيزة، الحديث عن السينما فقط، السينما بوصفها انعكاسا للعالم، نتطرق فيها للعالم وللسياسة والمواضيع التي تهم فرنسا والعالم أجمع”.

فعاليات هذا العام تبدأ في 17 من أيار مايو المقبل وتستمر إلى 28 من نفس الشهر، في مدينة كان الفرنسية الساحلية المطلة على البحر المتوسط.

ومن الأفلام المشاركة والتي ستنافس بقوة عغلى السعفة الذهبية لهذا العام، الفيلم الأميركي “ذي بيغيلد” لمخرجته صوفيا كوبولا، يعود بنا على حقبة الحرب الأهلية الأميركية، بمشاركة الممثلة الأسترالية، نيكول كيدمان، التي ينتظر عشاقها رؤيتها على سجادة مهرجان كان الحمراء.

وكذلك المخرج  ميكايل هانيكي الحائز على سعفتين ذهبتين في يصعد مجددا على درجات كان ليقدم فيلمه الجديد “نهاية سعيدة”، في تعاون جديد مع ممثلته المفضلة الفرنسية إيزابيل هوبير.

ويشارك أيضا المخرج الفرنسي جاك دويون تقديم سيرة شخصية استثنائية في تاريخ الفن الأوروبي، وهو النحات الفرنسي رودان يأديه الممثل الفرنسي القدير فانسان لاندونن كما يشارك أيضا في المسابقة الرسمية المخرج الألماني من أصل تركي فاتح أكين بفيلمه الجديد “إن دي فايد”.