تفاصيل إيداع “القاتلين” الهولنديين زنزاتين انفراديتين خشية الاعتداء عليهما داخل السجن

قرر قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بمراكش، أمس الثلاثاء، إيداع ستة متهمين في حادث الاعتداء المسلح على مقهى “لاكريم” بمراكش، والذي أودى بحياة نجل الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف ببني ملال سجن لوداية على ذمة التحقيق، فيما قرر إيداع الهولنديين المتورطين في تنفيذ جريمة القتل سجنا انفراديا خشية تعرضهم لأي أذى من طرف نزلاء سجن لوداية.

وأضافت جريدة “الاخبار” في عددها ليوم غد الأربعاء، أن الشرطة القضائية في مراكش، كانت قد أحالت الموقوفين الستة على الوكيل العام، صباح أمس الثلاثاء، بعد تمديد فترة الحراسة النظرية لمدة 24 ساعة، حيث تم إخضاعهم للاستنطاق، قبل أن تحيلهم النيابة العامة على قاضي التحقيق.

من جهة أخرى أكدت نفس الجريدة أن مصالح الأمن أوقفت أمس السمسار الذي توسط لمنفذي الهجوم المسلح في كراء فيلا بحي باب إغلي وسيارتين من وكالة لكراء السيارات، تم استعمالهما مباشرة بعد إحراق الدراجة النارية المستعملة في الهجوم على المقهى.

بدون تعليقات

اترك رد