قاتل مرداس وأرملته في شريط جنسي إباحي

أجرى قاضي التحقيق لدى استئنافية الدار البيضاء أمس الخميس مواجهة بين أرملة عبد اللطيف مرداس وهشام المشتراي، المتهمين الرئيسيين في مقتل البرلماني، بحضور الدفاع.

وحسب مصادر جريدة “الصباح” (عدد غد السبت) فإن المتهم الرئيسي خطط لسطو على ممتلكات مرداس بعد علمه بتحويل ملكيتها إلى الزوجة، فاستعان بالمتهم الثالثة الموقوفة، المشتغلة بالشعوذة، وأفلح في الإيقاع بالزوجة إلى أن مارس معها الجنس، بعد أن عمد إلى تركيب كامرات في غرفة نوم قضى فيها وخليلته المتزوجة لحظات حميمية قبل أن يكشف لها فيما بعد شريط المشاهد الخليعة. ورغم احتجاجها عليه وتشنج علاقتهما، استطاع أن أن يلتقي بها ليشرح لها أن حبه لها وعدم قدرته العيش بدونها هما ما دفعاه  للقيام بذلك، مطمئنا إياها بأنه لن يستعمل تلك الأشرطة إلا إذا تخلت عنه. (تفاصيل أخرى في “الصباح”).