رجل يقتل زوجته خنقا في طنجة بسبب الشك ويسلم نفسه في مكناس

علم موقع “الأول”، أن شخصا أربعينيا أقدم، ليلة أمس الأربعاء صبيحة الخميس، على وضع حد لحياة زوجته خنقا داخل منزل الأسرة الواقع بحي المرابطين بمنطقة بني مكادة بطنجة.

وأفاد مصدر الأول، أن الزوج عبد السلام.م، البالغ من العمر 42 سنة، أقدم، حوالي الساعة الثانية بعد منتصف الليل، على خنق زوجته مستعملا في ذلك قطعة قماش بسبب شكه في خيانتها له، مؤكدا أن الجاني مباشرة بعد ارتكابه للجريمة فر إلى مسقط رأسه بإقليم مكناس مصطحبا معه طفليه البالغين من العمر على التوالي 4 سنوات و7 سنوات.

وأوضح ذات المصدر، أن المتهم، الذي يشتغل في البناء، سلم نفسه عن طواعية إلى مصالح الدرك الملكي بضواحي مدينة مكناس، واعترف بارتكابه للجريمة، مؤكدا أن السبب الرئيسي وراء ذلك هو الغيرة والشك، إذ من المنتظر أن يتم إحالته، اليوم الخميس، على مصالح الأمن بطنجة لمباشرة التحقيق معه في الموضوع وانجاز المحاضر القانونية، قبل عرضه على أنظار الوكيل العام لدى استئنافية طنجة.

على إثر ذلك وفور علمها بالخبر، انتقلت إلى مسرح الجريمة عناصر الأمن بكل مكوناتها، بما فيها الشرطة العلمية التي قامت بتشخيص أولي للجريمة، قبل أن يتم نقل جثة الهالكة (نصيرة.أ)، البالغة قيد حياتها 32 سنة، إلى مستودع الأموات بمستشفى “دوق دي طوفار” بالمدينة.



بدون تعليقات

اترك رد