مرة أخرى، تسبب شاحن هاتف نقال “شارجور”، في اندلاع حريق مهول ليلة أمس بمنزل بحي “المجاهدين”، بمدينة طنجة، أدى إلى مصرع طفلين شقيقين يبلغان من العمر 10 و13 سنة، فيما أصيب طفل ثالث بجروح خطيرة.

وذكرت مصادر محلية، أن الفاجعة وقعت، أمس الاثنين، حيث تسبب “شارجور” هاتف نقال في اندلاع حريق بأحد المنازل بالحي المذكور، في الوقت الذي كانت فيه والدة الضحيتين تحيي ليلة القدر بأحد المساجد، والأب في العمل.

ونقل الضحايا إلى مستعجلات مستشفى محمد الخامس بطنجة لتلقي العلاجات اللازمة غير أن خطورة إصابة اثنين منهما عجلت بوفاتهما، في حين لا يزال طفل ثالث يرقد بالمستشفى حيث وصفت حالته بالخطيرة.

هذا، في الوقت الذي تدخلت فيه عناصر الوقاية المدنية والتي تمكنت من إخماد الحريق الذي أتى على محتويات المنزل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

نشطاء ينظمون إفطارا جماعيا بحدائق المندوبية في طنجة احتجاجا على رغبة السلطات في “إعدامها”

نظمت مجموعة من الهيئات السياسية والحقوقية والمدنية بمدينة طنجة، اليوم الجمعة، إفطارا جماعي…