اعتقال فرنسي مطلوب لـ”الأنتربول” بالجديدة وهذا ما قرره وكيل الملك في حقه

تمكنت عناصر الأمن الوطني بالجديدة من إيقاف مواطن يحمل الجنسية الفرنسية كان مطلوبا لدى جهاز الشرطة الدولية “الانتربول”، بتهمة النصب والاحتيال وأفعال أخرى محرمة قانونا، بالإضافة إلى أنه كان موضوع مذكرة بحث وطنية بعد إصداره شيكا بدون رصيد والإقامة غير الشرعية فوق الأراضي المغربية.

وحسب “الأخبار” فقد ظل الفرنسي الموقوف هاربا من القضاء المغربي بعدما صدرت في حقه مذكرة بحث وطنية طبقا للأفعال المنسوبة إليه والمحرمة قانونا، وظل مختفيا لسنوات مقدما نفسه على أنه سائح أجنبي دون إثارة الانتباه أو المشاكل، ما جعل الشبهات تبتعد عنه طيلة هذه المدة، فضلا أنه كان يوهم ضحاياه بالمغرب وسكان الجديدة أنه اعتنق الإسلام في محاولة منه لكسب تعاطف المواطنين.

وأضافت ذات المصدر أن وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالجديدة، أمر بتنقيله إلى سجن سلا من أجل تمكين الأنتربول من التحقيق معه بعدما أمر بتمديد الحراسة النظرية في حقه للمرة الثانية من أجل مواصلة التحقيف معه.