لهذا السبب تم إجبار ترامب على التخلي عن هاتفه “سامسونغ”

من أجل أن تكون رئيسا لأقوى دولة في العالم، يتعين عليك القيام ببعض التضحيات، وذلك ما قام به الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، الذي أجبر على التخلي عن هاتفه الذكي الشخصي، والمفضل، قبل ساعات من حفل تنصيبه في العاصمة واشنطن، الجمعة.
وحسب ما ذكرته صحيفة “نيويورك تايمز”، فإن ترامب تخلى، هذا الأسبوع، عن هاتفه المحمول من نوع “سامسونغ غالاكسي” واستبدله بـ”جهاز مشفر وآمن” مع رقم جديد، مضيفة أن “السبب هو الأمن والحماية”.

وأوضحت “نيويورك تايمز” أن ترامب قلق من أن يصبح معزولا بعد التخلي عن هاتفه، مشيرة إلى أن تغريداته على تويتر كان يدونها من هاتفه.

وكان أوباما اضطر، في 2016، إلى استبدال هاتفه “بلاك بيري” بهاتف أكثر أمنا وحماية، يفتقد لمجموعة من الخصائص، مثل “التقاط الصور وتشغيل الموسيقى..”.

عن “سكاي نيوز عربية”